(( مسبار الأمل)) هدف الإمارات إلى كوكب المريخ - أول قمر صناعي عربي إلى المريخ (هل سيصل - طموح وتحدي)

(( مسبار الأمل)) هدف الإمارات إلى كوكب المريخ - أول قمر صناعي  عربي إلى المريخ (هل سيصل - طموح وتحدي)

    مسبار الأمل مشروع الإمارات لإستكشاف المريخ 
    مسبار الأمل طموح يدفع الإمارات إلى كوكب المريخ ولكن لماذا الإمارات تؤجل إطلاق " مسبار الأمل" نحو المريخ؟؟؟

    الامارات العربية المتحدة و الكوكب الاحمر هل ستتمكن الامارات العربية من ان يصل مسبارها  الفضائي الى مدار الكوكب الاحمر. 
    مسبار الامل هدف الامارات للوصول الى المريخ، 
    هل سيصل القمر الصناعي الذي تعده الامارات الى المريخ فعلا  ?? هذا المسبار الذي سوف يقطع ورحله طولها 500 مليون كيلومتر قبل ان يصل او يستقر في مداره. 
    حيث التاريخ الذي سوف يستقر فيه في مداره هذا القمر الصناعي هو فبراير  شباط عام 2021 وهو اليوم الذي يواكب على مرور 50 عاما من تأسيس دوله الامارات العربية المتحدة. 
    وكانت هناك محاوله لإطلاقه سابقا ولكن لم يتم اطلاق هذا القمر الصناعي لسوء الاحوال الجوية في تانيغاشيما في اليابان. 
    ولكن لماذا تم تركيز الدول وتسابقها لاستكشاف المريخ؟؟ 
    الجواب أن الدراسات أثبتت أن الكوكب الأحمر يملك المقومات البدائية والبسيطة المشابهة لكوكب الأرض، كالمواسم والغلاف الجوي والجاذبية. 
     الامارات العربية المتحدة بهذه الطريقة تحاول أن تواكب في تصنيع الاقمار الصناعية او تطويرها الولايات المتحدة الأمريكية والصين والهند، حيث خبرتها القليلة في مجال صناعه المركبات الفضائية. 
    ولكن تحدي الامارات العربية واسرارها على النجاح، فقد قامت بعمليه تصنيع وتطوير هذا المسبار الفضائي خلال 6 اشهر فقط، وذلك بأيدي مهندسين اماراتيين وبأشراف بعض الامريكيين. 
    حيث هدف الامارات من ان تطلق هذا المسبار هو ان يصل الى المريخ، ويكتشف امورا لم تكتشف بعد عن المريخ وعن الغلاف الجوي للمريخ، وما الذي يوجد في المريخ وما سبب فقدان المياه والهواء في المريخ. 
    حيث المخاطرة عالية ولكن الامارات  مصره على المغامرة، فقد فشلت الكثير من المحاولات الى الوصول الى المريخ او دراسة المريخ ولكن الامارات مصرة  ان تصل الى ما هو ابعد من ذلك. 
    حيث تشارك في بناء هذا المسبار الكثير من المهندسين الاماراتيين بالمساعدة مع  بعض العلماء الامريكيين الذين لهم خبره في مجال المركبات الفضائية، 
    وقد تعاونت جامعه كولورادو على ان تقوم بتصنيع القدر الكبير او الاجزاء الكبيرة من هذا المسبار الفضائي مع مركز محمد بن راشد للفضاء في دبي. 
    حيث سوف تتركز أ بحاث هذا المسبار الفضائي الذي سوف تقوم بإطلاقه دوله الامارات العربية المتحدة الى المريخ، ان يقوم بدراسة الاحوال الجوية للمريخ، واكتشاف لماذا فقد المريخ الكثير من المياه  ما تبين في  الصور والدراسات، وسبب اهتراء وتفكك غلاف المريخ الجوي. 
    ولكن هل تعلمون من هو قائد مشروع المسبار الفضائي الذي تطلقه الامارات العربية المتحدة؟؟؟ 
    انها ساره الاميري مهندسة البرمجيات، هي وزيره في الحكومة في دوله الامارات العربية المتحدة للعلوم المتقدمة.
    حيث عندما يصل هذا المسبار ويمشي هذه المسافات الطويلة بحدود 500  مليون كيلو متر تقريبا ويصل الى فلكي مدار المريخ، فانه سوف يبعث رسالات واشارات عن الوضع الجوي للمريخ، بما يحتويه هذا المسبار الفضائي على اجهزه استشعار المتقدمة لقياس مكونات الغلاف الجوي للمريخ المعقدة، وكاميرات دقيقة جدا، وأدوات ومعدات لجمع غبار في الكوكب، والعديد من أجهزة الاستشعار كمطياف فوق البنفسجي ومطياف تحت الحمراء، حيث سوف يتم التركيز على الغلاف الجوي لكوكب المريخ وليس على الدراسات الجيولوجية للمريخ، كما حدث مع البعثات السابقة لدراسة كوكب المريخ، ودراسة أحوال الطقس في أجواء الكوكب الأحمر، و سوف يبقى هذا المسمار يدور في مدار المريخ لمده سنه مريخيه كامله يجمع البيانات عن الوضع والاحوال الجوية لكوكب المريخ، حيث يعادل عام المريخ بمقدار 687 يوم، حيث الدورة الواحدة للمسبار تستغرق تقريبا 55 ساعه. 
    حيث اطلق على هذا المسبار  اسم امل و سوف ينطلق هذا المسبار من جزيره في اليابان تسمى جزيرة تانيغاشيما، وقد أرجأت إطلاقه في موعده بسبب الظروف الجوية الصعبة في اليابان.
    حيث الموعد الجديد لإطلاق أول مسبار فضائي عربي إلى المريخ بتاريخ 16 يوليو / تموز ، حيث حققت سابقا دوله الامارات العربية المتحدة انجازا كبيرا
    بوصول  رائد الفضاء هزاع المنصوري كأول رائد  فضاء اماراتي عربي الى محطه الفضاء الدولية في مهمة استغرقت 8 أيام. 
    في المستقبل هل سوف نشهد  رحلات  فضائية الى المريخ؟؟؟؟ 


    Riyad Awad
    @مرسلة بواسطة
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع Marify Tube .

    إرسال تعليق